أنت هنا

sir عبدالبهاء ! sir سلمان رشدی!

 

یعبّر المسلمون في العالم عن غضبهم و کراهیتهم نحو سلمان رشدي ما یقرب من عشرین سنة و ذلک للإسائة للنبي الأکرم صلی الله علیه وسلم، ماذا یعني منح لقب (sir) له من قبل محکمة بریطانیة؟

وفقا للعرف السائد في بریطانیا یُمنح لقب "سیر" و "وسام" الفروسیة (Knighthood) للشخص الذي قام بالأعمال و الخدمات المتمیزة والقیّمة لحکومة بریطانیا.   

السؤال:

ما هي الخدمات المتمیزة التي قام بها عباس عبدالبهاء وسلمان رشدی لصالح حکومة بریطانیا ما جعلهما جدیرین للحصول علی وسام الخدمة القیمة و التبجیل و الثناء؟!

ما هو دافع حکومة بریطانیا في منحها هذا اللقب المتمیز لکاتب کتاب الآیات الشیطانیة الموهن؟! (ما أثار الغضب و اعتراض المسلمین و کافة متبعي الأدیان التوحیدیة)

 

هذا التبجیل و الثناء من "سلمان رشدي" بوصفه موهنا للإسلام و النبي الأکرم صلی الله علیه و آله ألا یعني مکافحة الإسلام من قبل بریطانیا؟

 

و أما نموذج آخر من منح هذا الوسام في السابق:

 

 لقد منحت بریطانیا لقب "سیر" و وسام "الفروسیة" (نایت هود) إلی قائد البهائیة "عباس عبدالبهاء" و ذلک في أوساط الحرب العالمیة الأولی ففي الوقت الذي کانت تدمر قوات بریطانیا الاستعماریة الدولة العثمانیة المسلمة و کما کانت تحتل هذه القوات الأراضي الفلسطینیة قد اعترفت بریطانیا بأن زعیم الطائفة البهائیة تستحق الحصول علی وسام الفروسیة ولقب "سیر" فمنحت هذا الوسام له.

 و یجدر بالذکر بأن الذي حصل علی هذا الوسام کان الجاسوس الثنائي المسمی بـ "اولک بوردیوسکي" الذي کان یعمل لصالح روسیا و بریطانیا.

 ما أسرار علاقة  السید/ عبدالبهاء ببریطانیا خلف الستار و هو کان یعد نفسه مدافعا للمظلومین و ما جعله جدیرا للحصول علی هذا الوسام؟

 تصوروا حصول عبدالبهاء علی هذا الوسام مخزیا من جانب قائد جیش الاحتلال البریطاني في فلسطین علی جانب علم بریطانیا و قوموا بمقارنتها مع الشاعر الهندي رابندراناث طاغور، شاعر الحریة الذي عندما أرادوا أن یسلّموا له هذا الوسام کتب رسالة موجهة إلی نائب السلطنة البریطانیة "لرد جلمس فورد" في هند و صرح فیها:

لا أرید وسام الفروسیة الذي أعطیتموه لي و الکید یرتد إلی نحر صاحبه. لقد تفیض تلک الرسالة ألما و تحترق سویداء القلوب.

و لکن في الوقت نفسه یکتب عبدالبهاء رسالة إلی امبراطوریة بریطانیا "جورج الخامس" ویدعو فیها له و یطلب من الله تصدیقه و یتمنی له إدامة ظله و استمرار حکومته علی أرض فلسطین!!

 

في خضم الحرب العالمیة الأولی کانت تدخل جیوش الاحتلال البریطاني إلی "حیفا" و ذلک لغرض سحق الدولة العثمانیة المسلمة في الشرق الأوسط و سحق المقاومة المظلومة لفلسطین (التي کانت جزءا من امبراطوریة عثمانية) في ذاک الزمن و لکن تواجه تقلیل المؤونة و تعرض للفشل.

یطلع عباس عبدالبهاء علی هذا الموضوع و بعد المفاوضة مع الضابط العالي البریطاني یزیل القلق عنهم و یقول:

عندي مؤونة بقدر ما یکفي جیشکم و یفتح للجیوش البریطانیة أبواب مستودعاته التي أخفی فیها المؤونات الکبیرة و هذا یتسبب في انتصار الجیوش البریطانیة في فلسطین.

کتاب "لیدی بلامفیلد" الشهیر باسم "the chosen highway"، الصفحة 210، یضیف الناشر في هامش هذه الصفحة بأن السیدة بلامفیلد کانت تذکّرنا عادة بأن مستودعات القمح لعبد البهاء کانت مخبأ مناسبا للحافظ علی القموح و ذلک عند سیطرة الجیوش العثمانیة.

 فمن هذا المنطلق مهد الطریق لتعزیز سیطرة جیوش بریطانیا و تمهیدات حمایتها لتشکیل دولة یهودیة في منطقة فلسطین.

و من الرائع بأن عبدالبهاء عبّر عن هذه السلطة الغاضبة لدولة بریطانیا الاستعماریة بوصفه خیما للعدالة علی أراضي فلسطین و یشکر الله علی هذه النعمة العظیمة و یطلب من الله تعالی تصدیقا لامبراطوریة بریطانیا الجرج الخامس و یتمنی له استدام ظل هذه الامبراطوریة الغاضبة علی تلک الأراضي.

نقلا عن کتاب مکاتیب، المجلد 3، الصفحة 347

لقد وجه عبدالبهاء رسالة إلی امبراطوریة بریطانیا علی النحو التالي:

 "اللهم اید الامبراطور الاعظم جورج الخامس عاهل انکلترا بتوفیقاتک الرحمانیه و ادم ظلها الظلیل علی هذا الاقلیم الجلیل "

مکاتیب، المجلد 3، الصفحة 347، المؤلف: عبدالبهاء

یعني اللهم أید ملک بریطانیا الجرج الخامس بوفیقاتک الرحمانیة و استدم ظله علی هذه الأرض (فلسطین)

هذا الموضوع یؤثر أثرا کبیرا علی النضالات الفلسطینیة حیث غضب بالشدة حاکم الدولة العثمانیة "جمال باشا" الذي کان یقاوم تجاه جیوش بریطانیا و قال: کما تشاء "عباس افندي"، هو یختار بین الشنق و القتل و أیّما شاء سیتم تنفیذه.

یبجّل عبدالبهاء الیهودیین و یتکهن حیث یقول:

هنا فلسطین، الأراضي المقدسة فسرعان سیعود قوم یهود لهذه الأراضي و ستتمع بالسلطنة الداودیة و الحشمة السلیمانیة و هذا من المواعید الصریحة الإلاهیة فلا شک فیها، سیکون قوم یهود عزیزا و سیدخل في ظل الحکومة و ستعمر کافة هذه الأراضي و سیجمع قوم الیهود و لا شک فیها و سیتم بناء المقام الأعلی في أحسن حاله و لا یُخسر الدعاء و مناجاة الأنبیاء الإلاهیة و ستحقق المواعید الإلاهیة و ستبدل العبودیة و الأسر و التشتت لقوم الیهود إلی العزة الظاهریة و سیکونوا الأعزاء مظهریا.

مذکرات حبیب، المجلد الأول، الصحفة 20

 

حینما یتم التأکد من انتصار اسرائیل یدعو عبدالبهاء لعزة اسرائیل و فخامة الیهود الذين تمکنوا من تشرید الفلسطینیین حیث یقول:

 

سرعان ستکون اسرائیل جلیلا و عزیزا و ستبدّل هذه التشعیث إلی التجمیع و ستطلع شمس الحقیقة و یلمع نور الهدایة علی اسرائیل لتدخلوا من الطرق البعیدة فرحین للغایة إلی الأراضي المقدسة.

 

و ثم من سویداء قلبه یطلب العزة و العظمة للیهود من الله تعالی:

 

"اللهم اکشف لنا مواعیدک و عظم ذریة حضرة الجلیل إنک أنت المقتدر و القادرو إنک البصیر و السمیع و الحکیم"

مذکرات حبیب، المجلد1، الصفحة 53

و في المقابل ستکون اسرائیل ناکرة للجمیل إن لا تجب عن هذه الألطاف فلهذا أدی واجبه و وفر کافة أسباب الراحة للبهائیة.

یقول شوقي افندي:

لقد وفرت اسرائیل لنا أسباب الراحة

  أخبار امری سنة 107 بدیع الرقم 8 الصفحة 2

 

و في حین أن غالبیة البلاد الإسلامیة أعلنت عن حظر الشعائر البهائیة لقد وفرت اسرائیل جمیع أسباب الحریة للبهائیین و عفی عنهم الضرائب الغالیة

تم تنفیذ الشعائر الأمریة جهارا في قدس و تمت المصادقة علی بیان العقد البهائي في الدوائر الحکومیة و العفي عن المقامات و توابعها من رسوم الدولة من قبل مسؤولي الشؤون.

 ( توقیعات مبارکة نوروز 101 بدیع الصفحه 159 )

من الواضح للبلد الذي یجری الحرب فیه تعتبر المساعدات المالیة أمرا حیویا لمقاتلة العدو و في حین دولة اسرائیل کانت تقاتل مع أمة فلسطین المحرومة کانت تحتاج إلی هذه المساعدات حاجة ماسة و کانت تجمع مختلف الإعانات من الیهود و الدول الأروبیة و لکن لا تنسی أن لا تضغط علی زملائها مطلقا و لا تورط حلفائها في مأزق فلهذا یعفی عن الرسوم الباهظة لمواد البناء غالیة الثمن المستوردة من خارج البلاد (سیما ایطالیا) الخاص بالبهائیین لبناء المقام الأعلی (مقبرة علی محمد باب) و سائر الأبنیة المقرة للبهائیین في حیفا و عکا.

لا تسلّم دولة اسرائیل الرسوم لمواد البناء الخاصة بالمقام الأعلی

 اخبار امری سبتمبر1330 الرقم 5 صفحة 11 القائمة الثانیة)

و جدیر بالذکر کلام الزوجة الأمریکیة للشوقي رباني السیدة/ روحیه ماکسول التي عبر عن الکلام الأخیر حقیقة في مقام خادمة بهاء الله (أمة البهاء) فیما یتعلق بعلاقة البهائیة مع اسرائیل و الصهیونیة و صرحت بأن:

 

"أنا أفضل بأن ینمو أحدث الأدیان (البهائیة) من أحدث بلاد العالم (اسرائیل) و في الحقیقة مستقبلنا (البهائیة و اسرائیل) یتصل کحلقات الحبل المتصلة"

 ( اخبار امری کانون الثانی1340 الرقم10، رقم الصفحات 601، کانون الثانی 1962، القسم الأخیر للصفحة)

قرت عیون مستضعفي العالم سیما أمة فلسطین المتشردة لهذه الکلمات!!! فیجدر تثبیت جملة السیدة من قبل کافة الأوساط البهائیة للعالم علی مداخل مراکزهم حتی یتم تعریف حلفاء اسرائیل جهارا و تتضح آمال البهائیة و أهدافهم التي تتصل بأهداف دولة اسرائیل کحلقات حبل متصل

انتبهوا: "حلقات الحبل" یعني هذان یدافعان متفقا و مرافقا بکل القوة من أهداف بعضهما البعض و یخطوان خطوات سویة نحو طموح واحد.

المشهد الأخیر

یمکن مشاهدة الستار الأخیر من هذا المشهد الرمانسي و الرائع في موت عبدالبهاء

تدمع دولة بریطانیا لفقد أکبر زمیلها الوفي (عبدالبهاء) و... ترسل برقیة إلی فلسطین للتعاطف... من کلام الشوقي:

عندما سمع وزیر مستعمرات الحکومة الأعلی معالي ملک بریطانیا "مستر وینسون جرجیل" هذا الخبر أرسل رسالة إلی مندوب سامی لفلسطین " سرهربرت ساموئل" و طلب من معالیه تبلیغ التعاطف و التعزیة من قبل الحکومة الأعلی لملک بریطانیا إلی الطائفة البهائیة کما یبلغ مندوب سامي لمصر و ایکونت النبي بالغ تعزیته عبر المفوضیة العلیاء سامی فلسطین إلی أهل الفقید عبدالبهاء عباس افندي و الطائفة البهائیة بمناسبة فقد القائد جلیل القدر. (قرن بدیع المؤلف شوقی افندی المجلد ۳ الصفحة۳۲۱)

تصفحنا التاریخ و استنادا علی کتب قواد البهائیة تعرفنا علی اتصالات القیادة لتنظیم البهائیة مع حکومة بریطانیا الاستعماریة و ذلک علی أعتاب تشکیل دولة اسرائیل الیهودیة في أراضي فلسطین.في المشهد الآخر لهذا المسرح التاریخي سیتم التعرف علی الاتصالات أکثر عمقا خلیفة عبدالبهاء "شوقي افندي" بقواد حکومة اسرائیل الیهودیة المنشأة حدیثا في أراضي فلسطین المحتلة و یعتبر هربرت ساموئل أولی المفوضیة العلیاء في فلسطین.

ولد ساموئل في عائلة ارستوقراطیة یهودیة (ارتدوکس) الذین کانوا یمتهنون التجارة.

یعتبر ساموئل هربرت أول وزیر یهودي الذي حصل علی الدراسات العلیاء التقلیدیة و الدینیة في انکلترا و قد قدم مشروعا دالا علی تأسیس الدولة الیهودیة سنة 1924م للحفاظ علی مصالح انجلترا في المنطقة و قد قدم مشروعا حول مستقبل فلسطین لمجلس الوزراء سنة 1925م و کما قد قدم علی الفور اقتراحا آخر فیما یتعلق بتأسیس بلد یهودي إلی البرلمان و قد صرح في ذلک الاقتراح تبدیل فلسطین إلی بلد تحت حمایة انجلترا لیوفر للیهودیین إمکانیة شراء الأرض و التوسع و بناء السکن للیهودیین و طلب الأفضلیات لمهاجرة الیهودیین إلی فلسطین و قد تم اختیاره بوصفه أولی المفوضیة العلیاء لإنجلترا في فلسطین و ذلک بسبب أخلاقه الصهیونیة و الاستعماریة.

و من الرائع کلام زوجة شوقي السیدة روحیه بأن البهائیة لا یسمح حتی لأنفسهم التکلم حول ذلک الموضوع و کلما یتم السوال عنه في هذا الموقع لا یتم الرد علیه.

"أنا أفضل بأن ینمو أحدث الأدیان (البهائیة) من أحدث بلاد العالم (اسرائیل) و في الحقیقة مستقبلنا (البهائیة و اسرائیل) یتصل کحلقات الحبل المتصلة"

قد مهد عبدالبهاء الطریق لهذا الموضوع.

 

 

نویسنده / مترجم: ghased

جميع حقوق هذا الموقع محفوظة لمؤسسة دراسة البهائية.
حق التاليف والنشر لموقع دراسة البهائية ۲۰۱۷-۲۰۰۶.